منتديات صقع


الصادق بن طالب
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة مفيدة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
akakous
عريف
عريف
avatar

المدينة/المنطقة : طرابلس
ذكر
عدد الرسائل : 80
العمر : 49
العمل/الترفيه : turism . co
البلد :
مزاجي :
نقاط : 212
تاريخ التسجيل : 27/01/2011

مُساهمةموضوع: قصة مفيدة    2013-07-19, 2:09 pm

خــرجت إمــرأة عجوز من منزلها فــرأت ثلاثة شيوخ لهم لحى بيضاء طويلة وكانوا جالسين في فناء منزلها.. لم تعرفهم .. وقــالت لا أظنني اعرفكم ولكن لابد أنكم جـــوعى ! أرجـــوكم تفضلوا بــالـدخول لـــتأكلوا. ســألـــوها: هل رب الــبيت مــــوجود؟
فــأجابت :لا، إنـــه بــالـــخارج. فــردوا: إذن لا يـــمكننا الــدخول.

وفــي المساء وعــندما عــاد زوجـها أخبرته بما حـصل قــال لها :إذهبي إليهم واطــلبي منهم أن يــدخــلوا! فــخرجت الــمرأة و طــلبت منهم أن يــدخــلوا.

فــردوا: نحن لا نــدخــل الــمنزل مــجتمعين. ســـألتهم : ولـــمـــاذا؟ فأوضح لها أحدهم قائلا: هذا اسمه (الـــثروة) وهـــو يشير نحو أحد أصدقائه، وهذا (النجاح) وهو يشير نــحو الآخـــر وأنا (الــمحبة)، وأكــمل قــائلا: والآن ادخــلي وتــناقشي مع زوجك من منا تريدان أن يدخل منزلكم !

دخلت المرأة وأخبرت زوجها ما قيل. فغمرت السعادة زوجها وقال: يــاله من شيء حسن، وطالما كان الأمر على هذا النحو فــلندعوا (الـــثروة) !.

دعــيه يـــدخل و يملئ منزلنا بالثراء!

فــخالــفته زوجـته قــائلة: عزيزي، لم لا ندعو (الـــنجاح)؟
كل ذلك كـــان على مــسمع من زوجـــة ابنهم وهــي في أحد زوايا المنزل، فأسرعت باقتراحها قـــائلة: ألــيس من الأجـــدر أن نـــدعوا (الـــمحبة)؟ فــمنزلنا حــينهــا سيمتلئ بــالــحــب!

فــقال الــزوج: دعــونا نـــأخــذ بــنصيحة زوجــة ابــننا! اخـــرجي وادعــي (الــمحبة) لــيحل ضــيفــا عــليــنا! خرجت المرأة وسألت الشيوخ الثلاثة: أيــكم (الــمحــبة)؟ أرجــو أن يتفــضل بــالدخـــول لـــيكون ضـــيفـــنــا نــهض (الــمحــبة) وبــدأ بــالمشي نــحـو الـــمنــزل ..
فـــنهض الإثـــنــان الآخــران وتــبعاه !. وهــي مـــندهشة, ســـألت الــمرأة كــلا مـن (الـــثروة) و(الــنجـــاح) قــــائلة: لــقد دعــوت (الــمحبة) فــقــط ، فــلمــاذا تــدخلان مــعه؟ فــرد الشيخان: لو كنت دعوت (الثروة) أو (النجاح) لظل الإثنان الباقيان خارجاً، ولــكن كـــونك دعوت (الـــمحبة) فــأينما يــذهب نـذهب مــــعه.

الحكمة:
أيــنما تــوجد الــمحــبة، يـــوجد الـــثراء والــنجـــاح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة مفيدة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صقع :: منتديات عامة :: مواضيع عامة-
انتقل الى: